لقد إنتقلت المدونة إلى الوردبرِس كليًا

لقد إنتقلت مدونة وساميات كليًا إلى الوردبرِس تابع الجديد من التدوينات هناك

السبت، 13 أكتوبر، 2012

شتاءٌ دافي في ريكسوس

فُندق ومنتجع ريكسوس - طرابلس
ارهقتنا شمس الصيف الحارة ... بينما هم ارهقهم تلاسنهم الحار ! 
تصببنا عرقاً بسبب إرتفاع الحرارة ... بينما هم تصببوا عرقاً من الغضب والتعصب ! 
بإختصار نتشارك نحن واعضاء مؤتمرنا الوطني العام باشياء شتى لكن نختلف في المسببات فهم تتوفر لهم سبل العيش المرفه في منتجعٍ هو الافضل في ليبيا وتحضنه الخمس نجوم البراقة دلالة على الجودة ... لكن الجودة في مايبدو لا تمتد إلى من بداخله ! فقد اتبث بعضهم انهم عاشقون للعودة الى الوراء للعودة الى المحسوبية وبالتالي الطمع والفساد من جديد ! 
دخلنا إلى اكتوبر وقد شارف هو الآخر ان يودعنا ويودع اعضاء المؤتمر المبجلين ! ... سياتي شتاءً قارصاً لعله خير ! لعل الشتاء يجمع شملنا وشمل من حولنا لنشعر بالدفء !!,  شمل الشعب ... سهل ان يجتمع من جديد ,  لكن شمل من يسمون انفسهم بالنخب من الصعب ان يحدث فكل يتمسك برائيه مهما كان صواباً او خاطئاً كل منهم يعنف ويخون الآخر في الحديث وينهي كلامه نحن مستعدون للتحاور مع كافة الاطراف , وكافة الاطراف هي الاخرى تردد في نفس الجمل المتوارثة , ويثرثر هذا وذاك , ظناً منهم ان الشعب قد غفى !! لكن الحقيقة هي عكس مايظنون فلا يزال أهل ليبيا يقيظين ولازالو صامتين , فهم يترقبوا المشهد " ماقبل الأخير " من الحلقة الأخيرة ... فهي لن تنتهي الا بالمشهد الاخير الذي لن يصنعه إلا الشعب ... الحراك سيكون قريبًا إن تواصل هؤلاء "النخب" في مسارهم الانتقامي البعيد كل البعد عن الوطنية وتواصلوا في صدماتهم "الشخصية" التي لن يتحمل مسؤوليتها إلا الوطن الذي بات يحتظر ! 
كفى !!