لقد إنتقلت المدونة إلى الوردبرِس كليًا

لقد إنتقلت مدونة وساميات كليًا إلى الوردبرِس تابع الجديد من التدوينات هناك

الجمعة، 30 مارس، 2012

إنتباه ...!

إنتباه

الفت إنتباه الاخوة والاخوات ؛ زوار مدونتي الأفاضل عن العزم بتغيرات في المدونة من ناحية الشكل فربما قد تواجههم صعوبة في التصفح ! , كما ساعود للتدوين بنشاط اكبر خلال اسبوع إجازتي هذا . 
والسلام عليكم .

الجمعة، 9 مارس، 2012

برقة الفيدرالية ... حلم الزبير الصعب !

أحمد الزبير السنوسي ؛ رئيس مجلس برقة الإنتقالي !

يبووو يفدرلونا !!! 
الاسبوع الماضي كان خارقاً للعادة فقد طفى على السطح قضية الفيدرالية وربطها بإقليم برقة كون أن المدعو احمد الزبير السنوسي رفقة من معه أعلنوا قيام كيان سياسي يسمى بمجلس برقة الإنتقالي !! في البدء أود أن اعرف من هو الزبير ومن معه ليعلنوا تاسيس مجلسٍ بإسم أهالي المنطقة الشرقية ’’ برقة ‘‘ ؟؟ ثم ممن يستمدون شرعيتهم في إعلان هذا المجلس وقرارتهم بنكران المجلس الانتقالي واالاعلان الدستوي ’’ الفاشل ‘‘ .... والخ , يازبير عليك أن تعلم أن فيدرالية برقة حلمٌ صعب المنال وثق وتأكد أنه لن يحدث وتربة ليبيــا خط أحمر. 
كاريكاتير عن الفيدرالية
في البدء هل يعلم كافة الليبيون معنى كلمة الفيدرالية ؟؟ ولعل الكاريكاتير المجاور يعطي تعبيرا دقيقاً لهذا التساؤل,  فالبعض بل الكثير ممن يؤيدون فكرة الفيدرالية هم في الواقع يؤدون اللامركزية ولكن نظراً لنقص الثقافة فهم يظنون أن الفيدرالية هي اللامركزية وليس العكس , والبعض الأخر يتحجج بأن اللامركزية ليست حلاً فربما ستطبقها الحكومة الحالية والتي تليها لن تنفذها !!! لا أدري إن كانت هذه الفئة جاهلة أم تستهجل , على العموم ناقشت الكثير مِن مَن يتبنون الفكر الفيدرالي وكان معظمهم إما ينادون بها لتعصبٍ قبلي ’’ جاهلي ‘‘ أو أنهم ينادون بالفيدرالية كحل خاطئ للمركزية المقيتة , أما الفئة التالثة فهي تنادي بها لمطامع شخصية تحت ستار المصلحة العامة ! , ولاأرى أبداً أن في الفدرالية مصلحة عامة لليبيا والليبين .
[ الرجاء الضغط على الصورة للتكبير ] رسالة من مواطن ليبي
لعل مايثيريني كثيراً للضحك في موضوع الفيدرالية هو ان دعاتها دائماً ماكانوا يستهدون باميريكا وروسيا وغيرها ويقولنا ان الدول الكبرى والعظمى ذات نظام فيدرالي ناسين او متناسين أن هناك فرق كبير بيننا وبينهم , فهم كانوا دولاً واتحدوا فيدرالياً ونحن كنا اقاليماً واتحدنا فيدرالياً ثم توحدنا وأصبحت ليبيا دولة واحدة دون ولايات ولاتقسيمات , كما إن تلك الدول لذيها اقليات مختلفة التوجهات والاراء دينياً وفكرياً , أم نحن فقد إنصهرنا ببعضنا البعض وودعنا النظرة الدونية والتميير في مابيننا منذ زمن ولعل الرسالة من المواطن الليبي الخ العزيز " زياد " خير دلالة . 
ختاماً إن ماحصل يعود في الاساس حسب وجهة  نظري من تراكمات سابقة خلفها اللانظام المنشق المقبور وكذلك المجلس الوطني الإنتقامي بحق أهالي برقة وفزان والتقصير الواضح اتجاههما فعليهم الاسراع بتصحيح اخطاءهم واولها قانون الانتخابات الهزيل في توزير المقاعد للموتمر الوطني المنتظر ! , ايضا وفي عجالة , فإن موضوع الفيدرالية كان مادة  دسمة للمبدعين الليبين على النت فقد أبدعوا في كتابة الاشعار والثر عن مقتهم للفيدرالية وكداليك تصاميم مميزة وجميلة توصل الرسالة اما مهووسي الصفحات الفايسبوكية فلم يتوقفوا عن إيصال ارائهم بصور غريبة عجيبة وارفاق تعليقاتهم عليها !