لقد إنتقلت المدونة إلى الوردبرِس كليًا

لقد إنتقلت مدونة وساميات كليًا إلى الوردبرِس تابع الجديد من التدوينات هناك

السبت، 15 سبتمبر، 2012

من جهلكم قد قتلتموه وقد كاد أن يُسلِم !

كريس ستيفينز ؛ سفير الولايات الامريكية المتحدة بليبيا , وداعاً 
فيلم قيل إنه مُسيء للرسول الكريم رغم أن حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم اسمى من أن يشوه من قبل مجموعة صغيرة مختلة عقليلاً هي بالاصل مصرية ! الهدف .... القضاء على السفير الأمريكي ذلك الشاب " العظيم " الذي ماكان ليعتقد يوماً أن نهايته هكذا ستكون من قبل مجموعة متوشحة ارتدت وشاح النُصرة ! 

ليس جزاء الإحسان إلا الاحسان .... وفقط اللئيم الذي ان اطمعته تمرد ! كيف يعقل ان هذا الرجل المسكين الذي لطالما اشاد بنا وحاول ان يساعدنا يكون مصرعه على ايدي هؤلاء الذي احسن الصنع لهم .... لاتقولوا لي انه ’’ كافر ‘‘ فبفعلتكم الشنعاء تلك انتم من كفرتم اتقتلون سفيراً !!! إسئلوا كل من قابلهم ليس هنالك الا جملة واحد هي ردهم عليكم " كاد أن يُسلم " هذا الرجل قد بدء يقتنع من قرارة نفسه بمدى سلامة الاسلام كان يظهر تعاطفه مع الاسلام شيئاً فشيئاً... !؛ رسولنا قد بكى واشتد عليه البكاء عندما مات يهودي لانه قد خسر نفساً كان من الممكن ان تسلم وتهتدي إلى الاسلام ! ونحن نفاخر بقتلهم !
ماهكذا كانت نصرة الرسول ماكانت
بحرق السفارات ماكانت بالقتل ... بعد كل هذه النيران المشتعلة والدماء المهدورة هل حققنا مااردنا ؟؟ لاوالله مازداد العالم الا كرها وبغضاً للمسلمين بعد ماراوه من همجية في اقتحام السفارات .... ثم هل هناك من سمع بالفيلم لولا هذا التضخيم ؟؟؟ ... ويحكم الا تتعـظون ! قد فعلتموها في 2006 لماذا تعيدون الكَّرة في ال2012  كانت تنشر صور مسيئة للرسول في صحيفة هولندية غير معروفة تظاهرتهم ضدها واشعلت البلاد بقضية الرسوم الكاريكترية فكانت النتيجة ان نشرتها 36 صحيفة من الصحف الشهيرة ذات الشعبية في اوروبا والعالم ! 
اليوم من كان يسمع بهذا الفيلم وهو مرميٌ في إحدى ردهات اليوتيوب ، التي وصلت لملايين الفيديوهات حسبكم تتظنون انكم تنصرون حبيبكم وما انتم إلا مَن تخذلونهُ !