لقد إنتقلت المدونة إلى الوردبرِس كليًا

لقد إنتقلت مدونة وساميات كليًا إلى الوردبرِس تابع الجديد من التدوينات هناك

الجمعة، 3 فبراير، 2012

يابوفة ... سادك , خلاص !!

مصطفى عبد الجليل : ( بوشنة , بوفة )
ابتعدت عن التدوين بسبب الدراسة ... لكن اليوم , أجد نفسي مجبراً على العودة وكتابة هذا البوست ....
’’ يامستشار .... ياقائد قواتنا المسلحة ( المتشرتعة ) .... يارئيس المجلس الوطني الانتقالي ( اللي قعد انتقامي مش انتقالي  ) .... ياقائد الثورة ( كيف مايسمو فيك اللقاقة ) خلاص ... سادك , وجعتلنا راسنا .... تقدر توة تسيب الكرسي اللي مقمعز عليه وتمشي لحوشك في البيضا وترقد قرير العين وتفتك من المسؤولية يلي أنت مش قدها . 
باختصار انت مش رجل المرحلة , لانه يوم بعد يوم تزيد تتبث في نظريتي هذي ... وراهو مش انت بس اللي مفروض تستقيل جماعة كبيرة من المجلس كان يفكونا من وجوههم ( اصلا اغلبهم مانعرفوهمش وماشفنشهمش حتى في موقعكم ) ويستقيلوا خير ...
 شباب بنغازي اللي اعتصموا في ميدان الشجرة وشباب طرابلس في ميدان الجزائر ( او قطر ) وشباب مصراتة في ساحة العدالة , ماكانش اعتصامهم اعتباطاً أو انهم يبوا يديروا شوية بلبلة اعلامية كما تعتقد ... بل هؤلاء الشرفاء يتخوفون "ومن حقهم" من ان تتم سرقة ثورتهم من قبل ( مجلس قيادة الثورة )... عذرا اقصد المجلس الوطني الانتقالي ( المؤقت  ) .... يابوفة انت رئيس دولة فكان الاجدر من الرئيس السياسي المحنك هو ارضاء جميع الاطراف والتعامل معهم بسياسة حكيمة لا ان تقف لجانب طرف على حساب الاخر ... وبل تستفزهم , وما قلته في قناة ليبيا اولاً هو ( كارثة ) بحق فهو يخلق ويوحي بشيء من الانقسام ... وبل انني اتهمك بـ" الفتنة " عندما تقول معتصمين ميدان الشجرة ومعتصمي ساحة المحكمة ( ساحة الحرية) , وان معتصمي المحكمة سيغضبون منك إن ذهبت للقاء معتصمي الشجرة .... !!.‘‘ 

بل ويزيد سيادة المستشار الموقر الطين بلةً عندما يحذرنا من حرب اهلية ... ونسي ان الحرب الاهلية من المستحيل ان تحدث بليبيا الا اذا اراد هو ان يجر البلاد بسياسة ( غشيمة ) الى حرب لانهاية لها ويتحقق حلم سيف القذافي ( مزيل البطشة المبثور الاصابع ) ... يامستشار انت مش قدها حـِّـل وخطانا ....
اكتبت بالليبي وشوية بالفصيح , وقد أضطر ان اترجم للتركي او القطري ليفهم المعنيون! 

[ كلمتين لمن سيوجهون انتقاذات لي بسبب انتقاذاتي لمصطفى عبد الجليل  والمجلس : الفسس في المجلس ولازم التطهير , ولاتكونوا المصفقين الجدد الذين سيجعلون من المجلس حاكماً 4 عقود اخرى بليبيا ] .